منْ يئد حلم قورش قبل انهيار السد..!

حلم إيران الملالي لا يكمن في الوصول إلى الخليج، ولكنه مرتبط بالعودة إلى الفردوس المفقود، عراق التاريخ والحضارة ومن ثم السيطرة على طريق البترول.

بقلم: ضرار بالهول

حلم استقر في ضمير الفرس منذ إقامة إمبراطوريتهم الأولى ولا يزال قائماً للوصول إلى الفردوس المفقود أرض الرافدين والعنب والخير، والآن أرض النفط والقوة والمنعة. ألم يحلم الفرس بتراب العراق فأهرقت الدماء وسالت انهاراً وقتل عشرات الآلاف من الشباب في حرب عبثية تحالفت فيها الصهيونية العالمية والخيانات العربية لتطيح بصدام وجيشه. ولم تتوقف الحرب إلا بعد أن كانت قادسية العصر الحديث تماثل القادسية التاريخية وتنبئ بهزيمة الفرس تحت سنابك العرب الأشاوس.

الحلم المرضي لإيران الفارسية ليس له ارتباطا بصراع المذهب وان كان نظام الملالي قد سخر العمامة السوداء واستغل العاطفة الدينية للوصول إلى أرض العرب. فهذا الحلم سيندحر لان الخراب في الداخل، وحقيقة الديموغرافيا سيكون لها الكلمة الفصل حيث تشير الدراسات الحديثة إلى سخط الإيرانيين وانتشار المواخير وتفشي المخدرات وتحلل البنية التحتية للنظام. فالفرس أصحاب الحقد الدفين يشكلون نسبة هامشية من مجموع الأعراق التي تسكن إيران، ومن بينهم العرب الذين يعيشون حالة من الاضطهاد والخوف والعزلة. بينما تكبر في جماجم من يدير دفة الحكم والنظام السياسي ومن خلفهم منظري النظام أضغاث أحلام باحتلال الخليج العربي، وإخضاع دول المنطقة وإدخالها ضمن ممتلكات الإمبراطورية التي افلت شمسها.

والحلم لا يكمن في الوصول إلى الخليج، ولكنه مرتبط بالعودة إلى الفردوس المفقود، عراق التاريخ والحضارة ومن ثم السيطرة على طريق البترول.

لكن الأحلام المريضة لا تحققها الخطط الموتورة. فحسابات الواقع تقول أن إيران الملالي، إيران حلم قورش، هي امة صغيرة في حسابات العدد، لسكان يفتتهم الصراع أكثر مما تجمعهم المصالح ويدفعهم الغرب الذي يسيل لعابة للنفط لخوض المغامرة والموت من أجل حلم مريض، وبهذا تتحقق النبوءة بتلاشي إيران الجمهورية وإحراق دول الخليج قاطبة ولتسرح البوارج الأميركية.

ترى من يئد حلم قورش قبل أن يكون كابوسا يتجسد على ارض الواقع وينهمر السيل إلى ذلك الحين وحتى يوم البعث والنشور.

ستبقى الجزر إماراتية عربية وستروى حبات رملها بالعرق والدم، ولن تباع لأصحاب الأحلام المريضة وان ساوم أحد لبيعها فسيلقى ذات المصير، فالتاريخ يكتبه الشرفاء بالدم وعلى المرضى بحلم قورش اللجوء إلى أطباء النفس قبل الجسد.

في العمق يقف العرب للذود عن التاريخ والجغرافيا والمكتسبات، أنهم عرب الدم والولاء فهل عرفنا أين يكون عمقنا قبل أن تبتلعنا فارس، ويشرب في جماجمنا أحفاد قورش خمرة النصر وهزيمة العرب؟

ضرار بالهول

كاتب إماراتي

Advertisements

One thought on “منْ يئد حلم قورش قبل انهيار السد..!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s