أخطر ملف فى الصحافة المصرية عن رجال الأعمال الإخوان «من أين لك هذا؟»

المصدر | دراسة: عمرو صلاح

1739582013127208

ثروته 80 مليون جنيه فى عهد مبـــــــــــارك فكم يملك الآن؟!

من هو؟

■ محمد خيرت سعد عبد اللطيف الشاطر.

■ مواليد 4 مايو 1950، مركز شربين – محافظة الدقهلية.

■ حاصل على بكالوريوس الهندسة من جامعة الإسكندرية.

■ عمل بعد تخرجه معيدا ثم مدرسا مساعدا بكلية الهندسة فى جامعة المنصورة حتى عام 1981.

■ حصل على ليسانس الآداب جامعة عين شمس، قسم الاجتماع.

■ حصل على عدد من الدبلومات المتخصصة فى المجتمع المدنى، والدراسات الإسلامية وإدارة الأعمال.

■ متزوج من عزة أحمد محمد توفيق، مواليد محافظة الفيوم 22 مايو 1952.

أسرار ووثائق من أكثر من 10 دول

مالُ سياسىّ غير منضبط أو مقنن، مجهول المصدر والإنفاق، أشبه بسلاح يدمر العملية السياسية الناشئة فى مصر، ومرادف لعقيدة تقف بالمرصاد لعدالة اجتماعية بذل فى سبيل تحقيقها الكثير.

أموال تبدو كجبل الجليد لا يظهر منه إلا قمته فى مواجهة محاولات متكررة بذلتها وسائل الإعلام المصرى فى السؤال والاستفسار ومحاولات الكشف، لاقت أغلبها تجاهلا واستعلاء من الجماعة، وكأن الثورة لم تقم.

فى هذه الحلقات تكشف جريدة «التحرير» ملفات أبرز القيادات الاقتصادية التى تمول الجماعة، وتقديرات حول الحجم الحقيقى للأصول التى تملكها، حقيقة أنشطة اقتصادية -داخليا وخارجيا- تقدر دوراتها المالية بمئات الملايين من الدولارات سنويا، واستثمارات ضخمة تتنوع ما بين المساهمة فى بنوك، وإدارة صناعات الغذاء والتعدين والحواسب الإلكترونية، والمقاولات، والكيماويات والسيارات والملابس والغزل والنسيج، وصناعة الأثاث. تفاصيل بحر من المال يتدفق بين الجماعة وفروعها فى كل أنحاء العالم أساسه غسل الأموال فى الخارج، وفى قلبه ملايين الدولارات التى يتلقاها الإخوان سنويا من الكويت وقطر.

وتطبيع اقتصادى مع إسرائيل، إضافة إلى عمليات استيلاء على المال العام المصرى.

لقد أصرّوا على أن تكون جماعتهم وأموالهم خارج إطار القانون، ونصر نحن قدر ما استطعنا على أن نجعلها نصب أعينكم.

ادعى أنه يملك 25 مليون جنيه فقط أو ما يزيد قليلاً!

خلال العقد الأخير بدا خيرت الشاطر داخل جماعة الإخوان المسلمين كأحد أبرز السياسيين فيها، وأهم المتخذين لقراراتها والموجهين لمسار الجماعة، فالرجل صاحب ثروة ضخمة، وصاحب النفوذ الاقتصادى الأكبر فيها، فهو المسؤول بالشراكة مع حسن مالك، عن اللجنة المالية، التى تتولى مهمة الإشراف على كل الشؤون المالية للجماعة، ومواردها ومسارت إنفاقها، بدءا من وعاء يمثل حصية اشتراكات أعضاء الجماعة، أو الإشراف على استثمارات ضخمة تملكها الجماعة وأصول تملكها فى الخارج قدرت عام 2005 بما قيمته عشرة مليارات دولار وفقا لأحد الصحف الأمريكية، أو الشركات والاستثمارات المملوكة للجماعة داخل مصر، التى تدار من قبل عدد كبير من رجال الأعمال داخلها، وتوفر مسارا آمنا لتوريد عدد من حصيلة أموال الخارج.

وقد أتاح له النفوذ الاقتصادى الكبير داخل جماعته، قيادة جناح يوصف بـ«المحافظ»، وهو الجناح الذى نجح فى إقصاء جناح آخر كان أبرز الفاعلين فيه، عبد المنعم أبوالفتوح، ومحمد حبيب، بعد أن صعد نجم هذا التيار الإصلاحى منذ عام 2005 وهو بروز جاء متوازيا مع اتجاه النظام المصرى نحو إجراء إصلاحات سياسية شكلية فى نفس العام، غير أن استعادة النظام قبضته الأمنية ونكوصه عما وعد به من إصلاح، جعل الشاطر يستعيد زمام السيطرة مجددا، ومكننه من إقصاء خصومه من المواقع القيادية داخل الجماعة، وتصعيد رموز جناحه، مثل الكتاتنى وسعد الحسينى ومحمد مرسى وغيرهم، فهو الذى وضعهم فى قلب المشهد السياسى، بل إن الرجل كان هو صاحب القرار فى أسماء الشخصيات التى تتولى المواقع القيادية فى مؤسسات الدولة المصرية عقب ثورة الخامس والعشرين من يناير، ليبقى المتحكم فى قرارات الجماعة، بل وربما مصير وطن بأكمله ترشح لرئاسته ورفض التصريح عن الحجم لحقيقى لثروته، قبل أن يتولى مهام المنصب…

ولكن ما الحجم الحقيقى لأعمال خيرت الشاطر؟ وما مدى اتساع ثروته؟ وهل الأمر يقتصر فقط عن 25 مليون جنيه صرح الرجل به بعد ضغوط إعلامية عليه فى الإشارة إلى أنه يملك ما يزيد عليه قليلا هو الحجم الحقيقى لثروته؟

بداية الانطلاق

بداية الانطلاق والنفوذ الاقتصادى للشاطر تعود إلى عام 1974، أى عقب تخرجه فى الجامعة، وإنهاء دراسته بكلية الهندسة، حيث قام الشاطر بعمل عدد من المشروعات التجارية فى مجالات مختلفة، مثل المقاولات والاستشارات الهندسية، بعدها سافر الشاطر إلى الخارج، حيث قام بتوسيع حجم ونطاق أعماله وأنشطته التجارية فى منطقة الخليج وأوروبا، وعاد إلى مصر من جديد عام 1986 ليؤسس مع حسن مالك شركة «سلسبيل» التى عملت فى مجال الحاسب الآلى، والتى كانت نواة لعدة أنشطة تجارية أخرى ذات فروع فى الوجه القبلى والبحرى مثل تنظيم وإدارة المعارض الكبرى للسلع، ثم قام بعدها الشاطر بإنشاء سلاسل من محلات فى المجالات التجارية المختلفة، كما قام بتأسيس شركة لتصدير الخدمات للخارج (عقود صيانة – استشارات – تدريب) والعمل فى المجال الزراعى والثروة الحيوانية، وقد أصبح فى هذه الفترة عضوا فى مجلس إدارة المصرف الإسلامى الدولى، وكذلك مجلس إدارة بنك المهندسين.

شركاؤه: مالك.. غزلان.. أسعد شيخة.. أحمد عبدالعاطى

اليوم صار الشاطر واحدا من أغنياء مصر الكبار، وكما أشرنا أبرز المتحكمين فى التوجهات السياسية لجماعة الإخوان المسلمين وحزبها بحكم نفوذه وسيطرته الاقتصادية والمالية على الجماعة، وشبكة علاقته الواسعة فى منطقة الخليج التى نجح الرجل فى توطيدها من خلال أعماله هناك، التى ازدهرت بشكل كبير خلال فترة وجوده خارج مصر، وفى ما يلى أسماء عدد من الشركات التى يمتلكها أو يشارك فيها خيرت الشاطر، التى صارت احتمالية تضاعفها فى وقت قياسى عالية، بعد أن أقدم الشاطر على الاستثمار فى سوق المال من خلال شركة أسسها بعد الثورة مباشر، تسمى «رواج كابيتال»، وضمت فى هيكل مساهميها المبدئى عددا من أبناء الشاطر، ويبلغ الحد الأدنى لرأسمال نشاط إدارة المحافظ والصناديق 5 ملايين جنيه وفقا للائحة التنفيذية لقانون سوق المال

 

 

اسم الشركة نصيب خيرت الشاطر  مجال العمل شركاء اخرين
1 شركة رواج 75% استيراد وتصدير وتوكيلات تجارية حسن عز الدين مالك
2 الشركة الدولية لنظم الحاسبات الدولية(المستقبل) 39%

مسجلة بأسم بهاء الشاطر، شقيق المهندس خيرت الشاطر

شراء وبيع أجهزة الكمبيوتر غير معروف
3 شركة حسن عز الدين نالك وشركاه 45% تجارة الملابس غير معروف
4 شركة الانوار للتجارة والتوكيلات 35% الاستيراد والتصدير والتوكيلات التجارية غير معروف
5 نقاء 33% تجارة الكيماويات بجيع انواعها غير معروف
6 شركة السلسبيل للتنمية والاستثمار وإدارة المشروعات

 

80%  إدارة المشروعات والتوكيلات التجارية غير معروف
7 مالك الكتريك 40% انتاج الادوات الكهربائيى حسن عز الدين مالك
8 اي سي جي 80% استيراد اجهزة الكمبيوتر غير معروف
9 محمد خيرت سعد الشاطر وشركاه 40% تشغيل المعادن غير معروف
10 الشركة الدولية للادوية والعلاج البديل حياة 50% التجارة والتوزيع واستيراد وتصدير الادوية والكيماويات محمد محمود حافظ، أحمد محمد عبدالعاطي.
11 دار الطباعة والنشر الاسلامية 38% نشر الكتب والمؤلفات العلمية غير معروف
12 شركة مالك لتجارة الملابس الجاهزة 50% تجارة امللابس الجاهزة حسن عز الدين مالك
13 الشهاب للسيارات 20% بناء هياكل الاتوبيسات غير معروف
14 اجياد للخدمات 25% اعمال الصيانة والنظافة غير معروف
15 روافد للتنمية والتطوير وادارة المشروعات 60% تنمية وادارة المشروعات الاستثمارية والتجارية غير معروف
16 سيوة لاستصلاح الارضي عزة أحمد توفيق زوجة خيرت الشاطر شريكا منفردا   حسن عز الدين مالك
17 الواحة غير معروف مزارع ضخمة لتربية الأبقار وإنتاج الألبان فى الكيلو 110 طريق مصر-الإسكندرية الصحراوى محمود غزلان، المتحدث الرسمي باسم حزب الحرية والعدالة
18 مجموعة نماء (الملكة لسوبر ماركت زاد) غير معروف    
19 ام اي ار للمقاولات (قطر) غير معروف   اسعد شيحة (رئاسة الجمهورية)
20 مصر للمقاولات غير معروف   اسعد شيحة (رئاسة الجمهورية)

 

يملك قرية سياحية بالساحل الشمالى بالاشتراك مع يوسف ندا

لم تكن قضية ميليشيات الأزهر هى القضية الوحيدة التى استهدفت توجيه ضربة للرجل صاحب النفوذ المالى والسياسى الأكبر لدى جماعته، بل إنها كانت الأبرز فى سجل المحاكمات العسكرية التسعة التى تعرضت لها جماعة الإخوان المسلمين منذ بداية النصف الثانى للقرن العشرين، غير أن تلك القضية تحديدا تركز محتواها على عمليات غسل الأموال، التى اتهمت نيابة أمن الدولة العليا الشاطر بأنه المتهم رقم واحد فيها وقدرت المحكمة العسكرية وقتها ثورته بـ80 مليون جنيه مصرى يتوزع أصولها تحت أسماء زوجته وأولاده.

وقد ضبطت قوات الأمن لدى اقتحامها منزله مبلغ ٥٥٤٧٠٠ جنيه فى منزله، كما ضبطت فى أثناء تفتيش شركة «سلسبيل» مبلغ ٣٧٨ ألف جنيه بخزينة الشركة و٤٠ ألف دولار أمريكى و١٦٦٠٠ جنيه مصرى و٥١ ألف ريال سعودى وعدد من العملات الأخرى.

وقد اتهم المحضر خيرت الشاطر بالإشراف على بعض الشركات التى أمكن تحديد بعضها، التى يديرها ويتحكم فى عائدها عناصر اللجنة المالية بالداخلية وهى، كما يقول المحضر:

١- «الشركة العربية للتعمير»، وهى مسجلة بالأوراق الرسمية باسم مدحت محمود أحمد الحداد.

٢- شركة «إجيلكا» للسياحة ويديرها أسامة عبد المحسن ومسجلة بالأوراق باسم نجله محمد أسامة عبد المحسن.

٣- شركة «الجيزة للأجهزة الطبية» ومسجلة باسم عبد الرحمن محمود سعودى.

٤- شركة «التنمية العمرانية للاستثمار العقارى» ومسجلة لعبد الرحمن سعودى.

٥- شركة «السلام ماركت».

٦- شركة «طلائع الإيمان» مسجلة باسم خالد عبد القادر عودة.

٧- مصنع «الفتح للأخشاب» مسجلة باسم خالد عبد القادر عودة.

شركة «الرسالة لتكنولوجيا المعلومات»، مسجلة باسم خالد عبد القادر عودة.

إضافة إلى عدد آخر من الشركات أوردناها فى الجدول أعلاه، وقرية الياسمين السياحية بالساحل الشمالى التى اتهمته أجهزة الأمن بالاشتراك فى ملكيتها مع رجل الأعمال الإخوانى يوسف ندا.

وعند استجوابه وسؤاله على النواحى المالية من خلال اللجنة التى يشرف عليها، وجهت إليه النيابة الأسئلة التالية:

■ ما قولك عن العثور على مبالغ مالية بالعملة المصرية والعملات الأجنبية بمقر الشركة وسكنك؟

– أنا ممتنع عن الإجابة على ذلك مع الإقرار بأن هذه المبالغ المضبوطة بالمسكن خاصة بى والمضبوطة بالشركة خاصة بها وهى شركة تجارية ولها عملاؤها ولها نشاطها التجارى، وهذه المبالغ خاصة بنشاط الشركة التجارى والمبالغ الموجودة بعملات أجنبية هى بكميات صغيرة ومحدودة ويستخدمها مندوبو الشركة فى سفرياتهم إلى المعارض الدولية بالخارج.

■ ملك مَن هذه الشركة؟

– ملكى أنا وابنتى وشقيقى بهاء الشاطر.

■ وما نشاطها؟

– نشاطها تجارى عام كإعداد دراسات الجدوى للغير والقيام بعمليات استيراد وتصدير لحساب الغير وإدارة المشروعات لحساب الغير أيضا.

■ وما صلة الشركة المذكورة بنشاط جماعة الإخوان المسلمين؟

– لا يوجد أى صلة.. هى شركة تجارية عادية.

■ وما قولك عن نشاطاتك المالية وشركاتك الدالة على استثمارات لك فى بعض البلدان الإفريقية وغيرها؟

– أنا ممتنع عن الإجابة من حيث المبدأ عن الاستجوابات مع الإشارة إلى أن مهنتى الأساسية هى التجارة التى ورثتها عن جدى لأبى وجدى لأمى وسأورثها إن شاء الله لأبنائى.

■ أنت متهم بارتكاب جريمة غسل أموال متحصلة من قيادة جماعة غير مشروعة اتخذت من الإرهاب وسيلة لتحقيق أغراضها بقصد تمويه طبيعة هذا المال وإخفاء نشاطه؟

– أمتنع عن الإجابة مع الإشارة إلى أننى أعمل فى التجارة منذ أكثر من ٣٠ عامًا، حيث ورثت ذلك كما ذكرت من أبى وعملت فى التجارة داخل مصر وخارجها ولولا التضييق الأمنى على أعمالى فى الـ٢٠ عامًا الأخيرة لتضاعف نشاطى التجارى وأموالى، وأنا لم أتلق أموالا من أحد، ولم أتاجر فى ديون مصر، ولم أستورد مبيدات مسرطنة تسببت فى إصابة ٧ ملايين مصرى بالكبد والسرطان، ولم أتاجر بأرواح المصريين، وأتسبب فى إغراقهم بالبحر الأحمر، وقد بدأت نشاطى التجارى قبل عديد من رجال أعمال السلطة والحزب الوطنى الذين تضخمت ثرواتهم بشكل يثير علامات الاستفهام والجميع يعلم كيف اكتسبوها.

فاطمة.. رضوى.. زهراء.. زواج السياسة بالمال

تعتبر عائلة خيرت الشاطر، وزيجات بناته، على وجه التحديد، نموذجا إخوانيا صارخا للحرص على حماية المصالح التنظيمية والسياسية والاقتصادية بروابط الدم وعلاقات المصاهرة.. فزوج شقيقة الشاطر الصغرى هو الدكتور محمود غزلان الذى صعد إلى طبقة الحكم فى الجماعة، بعد زواجه بفاطمة الشاطر، وإنجابه منها أبناءه محمد وياسر وأنس وعبد الرحمن ويحيى، ويقترب بعد هذه الزيجة من دائرة نفوذ تنظيمية بلا حدود، ويتحول إلى أحد رجال أعمال الجماعة البارزين، بعد أن أصبح ضمن «طبقة الصفوة» الذين قررت الجماعة على مدار سنوات أن تكتب أموالها بأسمائهم هربا من الملاحقة القانونية، فدخل غزلان شريكا مع خيرت الشاطر فى شركة «الواحة»، أحد المشروعات الزراعية الكبرى التى تم استغلال فيها خبرة غزلان كأستاذ فى كلية الزراعة جامعة الزقازيق، حيث امتلكت هذه الشركة مزارع ضخمة لتربية الأبقار وإنتاج الألبان فى الكيلو 110 طريق مصر – الإسكندرية الصحراوى، بخلاف مجال المبانى والمقاولات الذى ظهر فيه اسم محمود غزلان بثقل، خصوصا فى شراكته مع رجل الأعمال الأشهر عبد الرحمن سعودى فى شركة «التنمية العمرانية» التى كان غزلان عضو مجلس إدارتها.

تزوجت رضوى صغرى بنات خيرت الشاطر بعبد الرحمن على أحد القيادات الشابة بقسم نشر الدعوة بالجماعة، بينما تزوجت ابنته سمية إخوانيا بارزا آخر هو الدكتور الصيدلى خالد أبو شادى الذى يشغل منصبا قياديا فى قسم نشر الدعوة والتربية ويحقق نجاحا منقطع النظير فى مجال الدعوة، بحيث لا يخلو بيت إخوانى من مؤلفاته الدعوية وسيديهات الإنشاد والأذكار الخاصة به، كما تلقى ندواته إقبالا منقطع النظير بين الشباب الإخوانى، وهو ابن القيادى التاريخى بالجماعة أحمد أبو شادى.

عائشة أيضا زوجة الدكتور محمد الحديدى مسؤول الإخوان المسلمين فى ألمانيا لسنوات، ونجل صالح الحديدى أحد أعمدة النظام الخاص فى الإخوان. سارة كذلك هى زوجة للإخوانى الشاب المهندس حازم ثروت، وحفصة زوجة للدكتور مصطفى حسن ومريم زوجة أحمد على درويش.

غير أن الزهراء كُبرَى بنات خير الشاطر تحديدا، هى خيط البداية فى شبكة العلاقات المالية والتنظيمية المهمة له داخل الجماعة، فزوجها المهندس أيمن عبد الغنى مدير أعمال الشاطر، والمتهم معه فى قضية ميليشيات الأزهر، هو حاليا نائب رئيس قسم الطلبة بجماعة الإخوان المسلمين، وكذلك شقيق كل من الدكتور محمد عبد الغنى عضو مجلس شورى الجماعة، ومسؤول القسم السياسى السابق بالجماعة، وكذلك الدكتور عمر عبد الغنى مسؤول مكتب إدارى جنوب القاهرة.

أيمن عبد الغنى هو نفسه أحد رجال الأعمال الإخوان، فهو شريك للقيادى فى حزب الحرية والعدالة ورجل الأعمال الإخوانى أحمد شوشة فى شركة «إليجى» بالجزائر، ناهيك بأن شوشة أيضا هو شريك خيرت الشاطر فى شركة «المدائن للمقاولات والإنشاءات»، الذى ظهر على الساحة السياسية التنظيمية مؤخرا بعد الإفراج عنه كعضو بمكتب إدارى شرق القاهرة.

Advertisements

One thought on “أخطر ملف فى الصحافة المصرية عن رجال الأعمال الإخوان «من أين لك هذا؟»

  1. والله رجل مجتهد ماذ تريدون منه يافشاله والله انا لست عضو فى الجماعه ولكنى اقول قولة حق هذى الجماعه عمره 80 سنه طيلة هذه السنوات والانظمه تقول عليهم دى جماعه متطرف دول حرمى دول دول دول ولكن لا
    احد اثبت ضدهم شىء يبقى الناس دى ناس محترمه وناس شرفاء وانا لست اخوانى واسمى خليل اسماعيل عبد الرحمن من المنصوره لان كل محد يجى يقول كلمة حق يقول ده اخوانى
    ه

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s