الإمارات تدخل البهجة على قلوب أطفال مصر وسوريا

الإمارات تدخل البهجة على قلوب أطفال مصر وسوريا

تستمر حملة كسوة مليون طفل في العالم التي تستفيد منها الكثير من الدول وهذه الحملة تجاوزت العدد المقرر حيث وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي بزيادة عدد المستفيدين من الحملة وذلك بعد تخطيها حاجز المليون طفل مع مرور 10 أيام فقط على إطلاق الحملة ، التي من المقرر أن تستمر حتى 19 من رمضان والذي يصادف يوم العمل الإنساني الإماراتي، والموافق ذكرى وفاة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد رحمه الله، وقال صاحب السمو: “فخور بكل التفاعل الذي حظيت به الحملة من جميع الأفراد والمؤسسات في الدولة وهو ما ليس بغريب على أبناء زايد والمقيمين على أرض الدولة والذين يحرصون على فعل الخير أينما كان ومهما كان عدد مستحقيه فالعطاء في الإمارات لا يعرف حدوداً ولا يتوقف عند رقم معين، ويد الخير في إمارات الخير ممتدة لتصل لكل محروم حول العالم”، وقامت الحملة حتى الآن وبنجاح بالبدء بتوزيع الكسوة على آلاف الأطفال المحرومين في العديد من الدول حول العالم مثل البوسنة واليمن ولبنان وجمهورية تنزانيا المتحدة وزنجبار بالإضافة إلى الأطفال السوريين المتواجدين في الأردن ولبنان.

وأعلنت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي عن بدء المرحلة الأولى من توزيع المساعدات الخاصة بحملة محمد بن راشد آل مكتوم لكسوة مليون طفل محروم حول العالم في جمهورية مصر العربية، والتي تستهدف توزيع الكسوة على 100 ألف طفل مصري محروم كمرحلة أولى، وتشمل المرحلة الأولى من جولة الحملة في مصر والتي تستمر حتى الثلاثاء عدة مدن ومناطق مصرية من ضمنها الدويقة وزينهم والإسماعلية ومدينة الشيخ زايد والنهضة، وقال الأمين العام لهيئة الهلال الأحمر، إن مصر دائماً على رأس قائمة أي مساعدات إنسانية تخرج من دولة الإمارات وهو ما يؤكد عمق العلاقات الأخوية المتميزة بين البلدين الشقيقين، وحرص دولة الإمارات على الوقوف بجانب مصر ومساندتها في ظروفها المختلفة لتتمكن من عبور الأزمات، والهيئة ستقوم بتوزيع الكسوة الخاصة بالحملة على الأطفال المحرومين في مصر من خلال عدة مراحل وعلى مدار ثلاثة أيام متتالية وذلك حرصاً منها على شمولية المساعدات لأكبر عدد ممكن من الأطفال في مختلف المناطق والمدن المصرية.

وكان صاحب السمو قد أطلق الحملة مع بداية شهر رمضان المبارك بهدف جمع تبرعات لكسوة مليون طفل محروم حول العالم، ويحرص سموه في رمضان من كل عام على إطلاق عدد من المبادرات الإنسانية والمجتمعية والتي تتوافق مع قيم شهر رمضان الفضيل والعادات الأصيلة التي تحث على البذل والعطاء ، وقد أطلق سموه عدداً من المبادرات النوعية في هذا الشهر مثل مبادرة “نور دبي” و”دبي العطاء” و”قرية العائلة” وغيرها من المبادرات.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s