تونس الجديدة: كساد السياحة، واستقطاب الإرهابيين

تونس الجديدة: كساد السياحة، واستقطاب الإرهابيين

المصدر | تواجه تونس ومنذ صعود الإخوان المسلمين إلى السلطة مشاكل متعددة سواء على صعيد نمو الحركات الأصولية والإرهابية، كما تعطلت  الحركة السياحية التي كانت تشكل عصب الحياة الاقتصادية في البلاد والتضييق على الصحفيين والفنانين بشكل غير مسبوق ويتناقض تماماً مع روح الثورة وأهدافها، ودعت منظمة هيومن رايتس ووتش السلطات التونسية إلى التخلي عن قوانين قمعية موروثة، إثر إصدار حكم بسجن مغني راب 21 شهراً بتهمة إهانة الشرطة في أغنية، وأوردت المنظمة في بيان نقلته فرانس برس أن السلطات استخدمت هذه القوانين وغيرها من القوانين القمعية الموروثة بشكل متكرر، لمحاكمة أشكال التعبير التي تعتبرها غير مقبولة، وقالت أنه يتعين على السلطات التخلي عن هذه القوانين الموروثة عن الحقبة القمعية بدل استخدامها لإخماد الأصوات المنتقدة، ولفتت إلى أن المجلس الوطني التأسيسي الذي له سلطة تشريعية، لم يتخذ أي خطوات لإلغاء هذه القوانين، وفي 30 أغسطس الماضي قضت محكمة ابتدائية بمدينة الحمامات غيابياً بسجن مغني الراب ولد الكانز وكلاي بي بي دجي 21 شهراً بتهمة إهانة الشرطة والتشهير بموظفين عموميين على خلفية أغنية قدماها يوم 22 أغسطس في عرض موسيقي ضمن مهرجان الحمامات الدولي الذي ترعاه وزارة الثقافة، وقالت هيومن رايتس ووتش إن هذه الأحكام تنتهك حق المغنين في حرية التعبير، ونقلت عن المحامي غازي مرابط قوله أن موكليه لم يستلما استدعاءً لحضور المحاكمة، كما تنص على ذلك مجلة الإجراءات الجزائية، وأنه علم بإدانتهما عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وتابعت أن المغنين اضطرا إلى الاختباء وأن محاميهما قرر الطعن في الحكم الإبتدائي، وقالت أنه منذ بداية 2012، قامت السلطات القضائية بتوجيه تهم ضد العديد من الصحفيين والمدونين والفنانين والمثقفين بسبب التعبير عن الرأي بشكل سلمي، ونبهت إلى أن الحكم على فنانين وصحفيين ومدونين بالسجن بسبب كلماتهم وصورهم الناقدة، هو عمل لا يتناسب مع تونس الجديدة، وقالت أنه يتعين على السلطات التونسية الكف عن محاكمة الناس بتهم الاعتداء على مؤسسات الدولة، حتى وإن بدا ما يقولونه جارحاً، كما يتعين عليها إلغاء الأحكام القانونية الواردة في المجلة الجزائية التي تفرض عقوبات بالسجن على تهمة التشهير وغيرها من التهم التي جاءت في صياغة فضفاضة من قبيل تهديد الأخلاق العامة والنظام العام، وذكرت بأن المعايير الدولية تحظر تطبيق مفهوم التشهير على هيئات الدولة ومؤسساتها، فلا ينبغي لمؤسسات الدولة أن ترفع دعاوى التشهير ولا أن تسمح برفع مثل تلك الدعاوى نيابة عنها.

وفي إطار آخر حذر جمال قمرة وزير السياحة في الحكومة التونسية المؤقتة، من أن استمرار الأزمة السياسية التي تعصف بتونس منذ الخامس والعشرين من يوليو الماضي، يهدد ما تبقى من الموسم السياحي في بلاده، وقال خلال مؤتمر عقده في أعقاب اجتماعه مع رئيس الحكومة المؤقتة علي لعريض، إن ما تبقى من الموسم السياحي مهدد فعلاً في صورة تواصل الأزمة السياسية لمدة طويلة، ونفى الوزير التونسي الأنباء التي ترددت في وقت سابق حول إلغاء العديد من السياح حجوزاتهم السياحية في تونس لأسباب أمنية، وحسب يو بي أي قال قمرة إن تدفق السياح على تونس سجل توقفاً محدوداً لم يتجاوز العشرة أيام إثر اغتيال النائب محمد براهمي في 25 يوليو الماضي، لكن المؤشرات تؤكد أن عمليات الحجز عادت إلى نسق تصاعدي إيجابي جداً، لكن لا يتردد خبراء الاقتصاد في تونس في القول إن القطاع السياحي مقدم على كارثة حقيقية إذا تواصلت الأوضاع الأمنية على ما هي عليه من انفلات، علماً وأن تونس تستقطب حالياً 0.7 % فقط من إجمالي عدد السياح في العالم، يُشار إلى أن القطاع السياحي يُعتبر من القطاعات الهامة في تونس، حيث يساهم في تغطية نحو 63.5% من عجز الميزان التجاري للبلاد، كما يساهم بأكثر من 5% من إجمالي مصادر توفير النقد الأجنبي.

و حذرت نقابة أمنية تونسية من أن تونس ستتحول قريباً إلى أرض جهاد بالنسبة إلى التنظيمات الإرهابية التونسية والدولية، وانتقدت بشدة ما وصفته بـالتعاطي غير المسؤول مع ملف الإرهاب، وقال الصحبي الجويني المكلف بالشؤون القانونية في الاتحاد الوطني لنقابات قوات الأمن التونسي خلال مؤتمر صحافي، إن الاتحاد الوطني لنقابات قوات الأمن التونسي لديه معلومات ومعطيات أكيدة تفيد بأنه سيتم قريباً إعلان تونس كأرض جهاد بالنسبة إلى التنظيمات الإرهابية التونسية والدولية، ولم يوضح الجويني طبيعة هذه المعلومات والمعطيات، واكتفى بالإشارة إلى أن السلطات الأمنية في بلاده، وخاصة منها أجهزة الاستعلامات، بحوزتها مثل هذه المعلومات الخطيرة، وحذر في المقابل السلطات الرسمية في بلاده من أن الإرهاب سيعود بأساليب جديدة إلى تونس خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، إذا ما تواصل التعاطي معه بالشكل السائد اليوم.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s