زيارة محمد بن زايد والحرص الإماراتي على استقرار مصر

زيارة محمد بن زايد والحرص الإماراتي على استقرار مصر

المصدر | رغم المحاولات التي تقوم بها جماعة الإخوان لإبعاد مصر عن محيطها العربي الداعم لاستقرارها، وترسيخ السياسة الفاشلة التي انتهجتها أثناء حكم المعزول محمد مرسي عبر العمل على ضرب تلك الوحدة واللحمة بين الدول الشقيقة وعلى رأسها الإمارات، وتبلورت تلك الاتجاهات الإخوانية مؤخراً من خلال استهداف السفارة الإماراتية في مصر، إلا أن الإمارات كانت ثابتة في مواقفها الداعمة لمصر كما أوصى المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد، وتأكد حرص الإمارات على مساعدة مصر في محنتها، وسارعت إلى دعم مصر والوقوف إلى جانبها معنوياً ومادياً وفي كافة الأصعدة، وترجمة لذلك الواقع يتجه وفد إماراتي رفيع، لزيارة مصر برئاسة الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وسمو الشيخ عبد الله بن زايد وزير الخارجية، وتعبر هذه الزيارة عن معاني كثيرة، و تؤكد الحرص على سلامة مصر لعبور هذه المرحلة الحاسمة في تاريخها الحديث، فقد سبق للإمارات أن أعلنت عن دعمها لخريطة المستقبل التي أعلنها وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي في الثالث من الشهر الماضي، أما عن الدعم المادي فكان لحزمة المساعدات التي قاربت 3 مليارات دولار، ومنها مليار دولار منحة لا ترد، وكذلك باقي المساعدات التي تعهدت بها الدولة، خير دليل على صدق نية الإمارات تجاه مصر وأهلها، والآن تأتي زيارة سمو الشيخ محمد بن زايد مع وفد رفيع لتؤكد حرص الإمارات على تقديم المزيد من العون لمصر وسيلتقي الوفد بكل من الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور، ووزير الدفاع عبد الفتاح السيسي، ورئيس مجلس الوزراء حازم الببلاوي، ونخبة من المجتمع المصري لمناقشة كافة القضايا وكل ما يسهم بالنهوض بمصر ووقف النزيف المستمر.

وصرح السفير تامر منصور، سفير مصر بالإمارات، “للأهرام”، بأن زيارة الشيخ محمد بن زايد تأتي في إطار الموقف الإماراتي الداعم لمصر سياسياً واقتصادياً، حرصاً على العلاقات التاريخية التي تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين.وأشار إلى أن الشيخ محمد بن زايد، يهدف في زيارته لمصر إلى تأكيد دعم الإمارات لمصر أمام المجتمع الدولي في ظل الاقتناع والإيمان بأهداف ثورة 30 يونيو، ولذلك فإن توقيت الزيارة مهم للغاية.وأوضح أن ملف العلاقات الثنائية على الصعيد الاقتصادي سيحتل جانبا كبيرا من المباحثات التي سيجريها ولي عهد أبوظبي والوفد المرافق معه في مصر، حيث تشهد الفترة المقبلة انطلاقة كبيرة في حجم الاستثمارات الإماراتية من خلال تنفيذ العديد من المشروعات الضخمة في العديد من المجالات، من أهمها الطاقة والبنية التحتية والإسكان.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s