تونس :هل تنهي أزمتها بحكومة توافقية؟

تونس :هل تنهي أزمتها بحكومة توافقية؟

المصدر | تلوح في الأفق التونسي ملامح لحلحلة الوضع المتأزم من خلال حكومة توافقية وتطبيق خارطة الطريق وإنهاء الاستقطاب السياسي، ورغم أن المراقبين يقولون أن ما سيحدث عبارة عن بداية لكنها تحتاج إلى إرادة سياسية من قبل جميع الأطراف، وتوصلت لجنة الحوار الوطني في تونس إلى التوافق حول عدد من الأسماء المرشحة مبدئياً لرئاسة الحكومة الجديدة، ومع الانطلاق الرسمي للمفاوضات بين الفرقاء السياسيين لتطبيق بنود خارطة الطريق لرباعي الوساطة، بدأت لجنة المسار الحكومية المكلفة منذ السبت، بدراسة ملفات المرشحين لرئاسة حكومة الكفاءات الجديدة، وأعلنت اللجنة عن التوافق حول أربعة أسماء مبدئياً من بين 20 مقترحاً تقدمت بها الأحزاب السياسية، وجاء السياسي المخضرم أحمد المستيري الرئيس السابق لحزب الديمقراطيين الاشتراكيين من بين أبرز الأسماء المقترحة إلى جانب محمد الناصر وزير الشؤون الاجتماعية السابق في حكومة رئيس الوزراء السابق الباجي قايد السبسي، وضمت القائمة أيضاً السياسي منصور معلى وقد شغل الثلاثة عدة حقائب وزارية في دولة الاستقلال تحت حكم الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة، كما ضمت القائمة محافظ البنك المركزي السابق مصطفى كمال النابلي. وتشترط خارطة الطريق أن يكون المرشح لرئاسة الحكومة شخصية مستقلة وغير متحزبة وذات كفاءة، وأمام السلطة والمعارضة مهلة أسبوع واحد بدءاً من أمس السبت للتوافق حول اسم المرشح ليتولى بعدها خلال أسبوعين تشكيل حكومته.

وأعلنت المركزية النقابية القوية في تونس السبت بدء العد التنازلي لتطبيق “خارطة طريق” تنص على استقالة الحكومة التي تقودها حركة النهضة لإخراج البلاد من أزمة سياسية اندلعت إثر اغتيال النائب المعارض محمد البراهمي، وقال الاتحاد العام التونسي للشغل (المركزية النقابية) على صفحته الرسمية على فيسبوك أن أمينه العام حسين العباسي أعلن أن التعداد الرسمي لخارطة الطريق انطلق منذ الآن، وفي 17 أيلول/سبتمبر طرحت المركزية النقابية، والمنظمة الرئيسية لأرباب العمل (أوتيكا)، ونقابة المحامين، والرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان “خارطة طريق” لإخراج البلاد من أزمة سياسية حادة اندلعت إثر اغتيال البراهمي، وحسب تقرير فرانس برس فقد رعت هذه المنظمات مفاوضات غير مباشرة بين المعارضة وحركة النهضة لإخراج البلاد من الأزمة التي تأججت إثر سقوط قتلى وجرحى في صفوف الجيش وقوات الأمن خلال هجمات نفذتها مجموعات سلفية مسلحة، وافتتحت يوم الجمعة أول جلسة مفاوضات مباشرة بين الجانبين بعدما أرسل علي العريض رئيس الحكومة والقيادي في حركة النهضة صباح اليوم نفسه، إلى المنظمات الراعية للمفاوضات وثيقة موقعة أعلن فيها التعهد باستقالة الحكومة في الآجال التي حددتها خارطة الطريق.

وتنص خارطة الطريق على أن يقدم رئيس الحكومة استقالة حكومته “في أجل أقصاه ثلاثة أسابيع من تاريخ الجلسة الأولى للحوار الوطني (المفاوضات)” على أن تحل محلها حكومة كفاءات ترأسها شخصية وطنية مستقلة، لا يترشح أعضاؤها للانتخابات القادمة، كما تنص على تشكيل “الهيئة العليا المستقلة للانتخابات” التي ستتولى تنظيم الانتخابات العامة القادمة “في أجل أسبوع واحد” من تاريخ الجلسة الأولى للمفاوضات وإصدار قانون انتخابي “في أجل أسبوعين” من تاريخ الجلسة الأولى للمفاوضات وتحديد (تاريخ) المواعيد الانتخابية في أجل أسبوعين من إنهاء تركيز هيئة الانتخابات، ويتعين بحسب الخارطة أن يصادق المجلس التأسيسي (البرلمان) على الدستور الجديد لتونس في أجل أقصاه أربعة أسابيع من تاريخ الجلسة الأولى للمفاوضات بالاستعانة بلجنة خبراء تتولى دعم وتسريع أعمال إنهائه وجوباً في الأجل المشار إليه، وأعلن مصطفى بن جعفر رئيس المجلس السبت أن نواب المعارضة الذين انسحبوا من المجلس إثر اغتيال البراهمي عادوا إليه اليوم.

وأعلنت المركزية النقابية أن النواب المنسحبين من المجلس وقعوا السبت وثيقة العودة إليه باستثناء اثنين موجودين خارج البلاد، وأوردت وكالة الأنباء الرسمية أن مكتب المجلس التأسيسي ورؤساء الكتل والمجموعات البرلمانية داخله، ناقشوا خلال اجتماعهم اليوم “روزنامة العمل” التي حددتها خارطة الطريق، وأوضحت أن المجلس قرر عقد جلسة عامة الأربعاء لإدخال تعديلات على نظامه الداخلي تضمن تسريع أعماله في المصادقة على الدستور خلال الآجال المحددة في خارطة الطريق، وأضافت أن المجلس سيعقد يومي الجمعة والسبت المقبلين جلسة عامة لانتخاب أعضاء الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، ذكر أن المجلس التأسيسي المنبثق من انتخابات 23 تشرين الأول/أكتوبر 2011، عقد أول جلسة عامة في 22 تشرين الثاني/نوفمبر من العام نفسه

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s