جنون البقر وجنون الإخوان

جنون البقر وجنون الإخوان

المصدر | بقلم: محمود نفادي

الراصد والمتابع والمدقق للحالة المرضية التي يعيشها حالياً جميع أعضاء جماعة الإخوان على أرض مصر أو خارجها، من خلال مسيراتهم ومظاهراتهم والأفعال التي تظهر منهم أثناء تلك المظاهرات، يلمس بوضوح دون أن يكون دارساً للعلوم الطبية، خاصة علوم الطب البيطري، أن الإخوان يعانون من حالة جنون وهذه الحالة تتماثل وتتشابه إلى حد كبير مع حالة مرض جنون البقر الذي يصيب رؤوس الماشية، والذي ظهر لأول مرة في بعض المزارع البريطانية عام 1996.

ولأن مرشد جماعة الإخوان والمحبوس حالياً الدكتور محمد بديع طبيب بيطري، فربما يكون على دراية وعلم بأسباب وأعراض مرض جنون البقر الذي أصاب أعضاء جماعته، بعد فقدان مقعد الحكم بمصر، حيث أن مرض جنون البقر يصيب المخ ويحدث به فراغات ويجعله قطعة من الاسفنج، ويدمر الجهاز العصبي للماشية المصابة ويدفعها للإتيان بحركات لا إرادية وتشنجات عصبية، تنتهي بنفوق وموت الماشية المصابة لعدم وجود علاج له.

والحالة التي يظهر بها أعضاء جماعة الإخوان حالياً في جميع المسيرات والمظاهرات، بل في الاجتماعات المغلقة التي تعقد بين الوقت والآخر في مقار الأحزاب المتحالفة معهم، والتي سوف تنتقل عدوى المرض إليهم أيضاً قريباً؛ هذه الحالة تشبه ما يحدث من الماشية المصابة بمرض جنون البقر، فنجد حالة من التشنجات العصبية لمتظاهري الإخوان، وحركات لا إرادية تظهر منهم، بما في ذلك أثناء رفع شعار رابعة، ورغبة عدائية في الانتقام والتدمير.

فأعضاء جماعة الإخوان الذين تربوا على منهج ومبدأ السمع والطاعة للمرشد، ألغوا تماماً ملكة التفكير ووجود العقل، والاستمرار لعدة سنوات في إلغاء عقولهم وعدم الاحتكام إليه في أي قرار أو تصرف يقومون به أو يصدر إليهم من قادة هذه الجماعة، أدى إلى حالة جمود وتكيس لعقول أعضاء الجماعة، بل أحدث نوعاً من الفراغ داخله، يشبه حالة الفراغ الاسفنجي التي تصيب مخ الماشية المصابة بمرض جنون البقر.

وهناك آلاف بل ملايين الأدلة على أن أعضاء جماعة الإخوان أصيبوا بمرض جنون البقر منذ يوم 30 يونيو حتى الآن، وتمكن المرض منهم ووصلوا إلى حالة متأخرة يصعب معها إيجاد أي علاج، وإصرارهم على الاستمرار في المظاهرات والمسيرات على مدار 15 أسبوعاً متصلاً وفي نفس الأماكن وحدوث نفس المواجهات مع المواطنين تارة، ومع الأمن تارة أخرى، يؤكد أن عقولهم في خبر كان ومغيبه، بل مريضة ومصابة بمرض جنون البقر.

فلا يوجد إنسان عاقل في الدنيا يصر على إتيان نفس الفعل باستمرار، دون أن يحقق له مصلحة أو منفعة، بل أنه يلحق به ضرراً، والوحيد الذي يقدم على ذلك هو الإنسان المختل عقلياً، ولذلك يتم إيداعه بمصحات للأمراض العقلية والنفسية، حفاظاً على حياته ومنعه من الإضرار بنفسه، ولا سبيل أمام هؤلاء إلا الإيداع بتلك المصحات والحجر عليهم.

وهناك سبب آخر قد لا يعرفه الكثيرون وراء إصابة الإخوان بمرض جنون البقر، رغم أنه في عام 1996 ومن خلال الأبحاث التي أجريت على الماشية المصابة، توصلت إلى إمكانية انتقال هذا المرض إلى البشر، ويبدو أن عملية انتقال فيروس جنون البقر إلى البشر، ظهرت في مصر على أعضاء جماعة الإخوان، علاوة على أن أعضاء جماعة الإخوان خلال وجودهم في حكم مصر أصيبوا بمرض جنون العظمة.

ومن المعروف أن مرض جنون العظمة، وهو يصيب مجموعة من الناس تسيطر عليها وساوس العظمة والاعتقاد بأشياء غير صحيحة ويبالغون في وصف أنفسهم مما يخالف الواقع، ويدعون امتلاك قدرات جبارة أو مواهب مميزة ليس لها وجود حقيقي، ويعيش أسير لمجموعة من الأفكار والمعتقدات، تسبب له حالة من الهذيان، ويعتقد أنه مضطهد من قبل الآخرين، وأن السبب الرئيسي في اضطهاده هو كونه شخص عظيم ومهم للغاية.

فمرض جنون العظمة ما زال مسيطراً على قلة من قيادات الإخوان، ومنهم بالطبع المعزول محمد مرسي الذي يعيش هذه الحالة داخل محبسه الإنفرادي منذ 3 يوليو الماضى، ويردد باستمرار أنه الرئيس الشرعي، ولا توجد كلمة أخرى ينطق بها سوى هذه العبارة، ويتوعد من عزله بالمحاكمة، وما زال يعتبر نفسه شخصاً عظيماً ومسئولاً وليس سجيناً ومتهماً ومجرماً وخائناً، وهي نفس الحالة التي تسيطر على بعض قيادات الإخوان المحبوسين في السجون.

فبلا شك أن مرض جنون العظمة يتحول في إحدى مراحله إلى مرض جنون البقر، ويدمر الجهاز العصبي للمريض، ويدخله في دوامة من الانفعالات والتشنجات والحركات اللا إراداية، وقد ظهر ذلك على المعزول مبكراً وهو في الحكم، عندما كان يستخدم أصبعه كثيراً أثناء إلقاء الخطب، كما لجأ إلى ذلك قيادات الإخوان من فوق منصات رابعة والنهضة، وانتقلت العدوى المرضية إلى جميع أعضاء الإخوان الآن وأصبح مرض جنون البقر حالة وبائية مخيفة وخطيرة، وسوف تنتهي بنفوق تلك الجماعة المريضة مثلما يحدث نفوق لقطيع البقر المريض.!

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s